موقع الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز . السلام عليك يا أبا متعب
ثلاث سنوات من الإنجازات والتطورات المتلاحقة الأمير مشعل لـ الشرق:أعتز بنجران وأهلها لأنهم يستشعرون مسؤولياتهم تجاه دينهم ووطنهم وقيادتهم أتـألم مـن الحـديـث مـع هـؤلاء الأشخـــاص .. مشعل بن عبد الله لـ «عكاظ»: مشعل بن عبدالله : الملك تابع الأوضاع السياسية أثناء مرضه كقائد دولة ذات ثقل حوار خاص مع الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقه نجران لـ الرجال الأمير مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة نجران في حديث لـ «الجزيرة»: مشعل بن عبدالله يقود حملة تبرعات ال 6 ملايين ريال لمصلحة "نجران" جـائـزة لـتـشـجـيـع الـتـميـز والمبدعين في منطقة نجران جهود الأمير مشعل بن عبدالله تثمر عن 450 بيتًا للمواطنين في الخرخير مشعل بن عبد الله لـ «عكاظ»: أقسم بالله أن الملك لا يستثنيني ومشروعات نجران تعتمد عبر الوزارات أمير منطقة نجران في حديث خاص لـ الجزيرة مشعل بن عبدالله لـ «الحياة»: المنطقة مقبلة على نقلة تنموية... ولدينا نساء مبدعات أمير نجران: محاسبة كل مسؤول يقصر أو يخل بالأنظمة والتعليمات لـ المدينة أكد أن مشاريع في مختلف مناحي الحياة سترى النور قريبا .. أمير نجران لـ عكاظ مشعل بن عبد الله يتحدث عن المستقبل والوطن والأحلام لـ إيلاف

مشعل بن عبدالله . عايد محبيه وأصدقائه بمناسبة عيد الأضحى المبارك . المزيد
الملك عبد الله بن عبد العزيز ينابيع خير تفيض ولا تغيض .. المزيد
"مشعل" و"تركي" يستقبلان المهنئين في قصر الملك عبدالله .. المزيد
مشعل بن عبدالله يهنئ خادم الحرمين الشريفين والأسرة المالكة والشعب السع .. المزيد
محبو مشعل بن عبدالله يلتقون تهنئة سموه بعيد الفطر .. المزيد


تفاصيل شفاعة أبناء الملك عبدالله بن عبدا

شفاعة أبناء الملك عبدالله بن عبدالعزيز ت

السلام عليك يا أبا متعب

تتقدم الوكاله الوطنيه للاعلام بخالص الع

انا لله وانا اليه راجعون تغمد الله خادم

اللهم رب الناس أذهب البأس إشف خادم الحرم

"الفيصل" لـ"مشعل": أهل مكة كرام فاحتضنهم

مشعل بن عبدالله لأهالي نجران في يوم الوف

مشعل بن عبدالله:"الوطن" كانت "عيني" على

أهـالي نجران يكرمون الأمير مشعل بن عبدال

أميرمنطقة مكة : خدمة الوطن وضيوف الرحمن

الأمير مشعل بن عبد الله .. "القيادة بال

مغردوا تويتر : نجران لن تنساك يامشعل

بين يدي الملك.. وزير التربية وأمير مكة ي

السلام عليك يا أبا متعب

 

يافقيد الشعب والأمتين :

 

إن المساحة تضيق هنا عن سرد مآثرك ، ومداد القلم يعجز عن أن يفيك حقك ، والفكر يتقاصر دون أن يبدع معان ، تشمخ كما كنت – طيب الله ثراك - "طوداً" من القيم والمثل ، سقيتها من ماء الثقة بقدرات الإنسان السعودي ، الذي منحته جل وقتك واهتمامك لقناعتك الشديدة أنه المقصود بكل شئ ، ومحور كل شئ .

لقد شيدت يرحمك الله، قلاعاً للحكمة في سياسة الناس وكيفية حكمهم ، وحصنتها بطرحك المتوازن وفكرك المتوثب والمتقد دوماً ، وأهديتها للجميع ، ليعيشوا بها ، ومعها ، ولها .

ووقفت يا أبا متعب إلى جانب الجميع بالود ، والرحمة ، والتراحم ، والتلاحم ، وأيدي البذل والعطاء ، فرسمت البسمة على كل الوجوه ، والثناء على كل الشفاة .

كنت طيب الله ثراك منافحاً ومدافعاً عن وطنك وقضايا الأُمتين الإسلامية والعربية ، بأمانة وصدق وإخلاص ، متوشحاً بثوب الحق ومعاني النخوة وشجاعة الكلمة ‏، ولقد سجل لك التاريخ ما حققته من انجازات ، ستظل على مر السنين والأجيال ، شاهداً ودليلاً على الحكمة والرؤية الصائبة والقراءة المستوعبة للحاضر والمستقبل ، وستبقى كلماتك العفوية الصادقة يانعة باسقة في الوجدان لن تمحوها الذاكرة بمرور الأيام ، وتقادم السنين .

لقد فقدنا برحيلك ، ملكاً ، أضاء دياجير الإنسانية ، وقشع عنها ظلام الجهل ، والتغييب التي ظلت ترزح تحت نيره مئات السنين فحملت إليها مشاعل الحوار بين معتنقي الديانات ، ومختلف الثقافات لترسي الشفافية والفهم السليم للآخر في العلاقات الإنسانية والدولية التي دعمتها برؤى تنير سبل الخلاص ، فنقلتها بذلك من فلك الدوران في الصراع والتضاد والتصادم إلى أجواء التواصل بمعناه الشامل والواسع ، فلاغرو أن وقف العالم كله مذهولاً من هول الصدمة ومر الرحيل.

لن أعدد مآثرك فذلك فوق كل حصر وإحصاء لكنها ستبقى في الذاكرة الإنسانية ، منارة ، تهدي الأجيال على الدوام تجربة ، تقتفي أثرها الشعوب ، ونهر مبادئ متجددة ، ينهل منها الجميع ، ويقفون تقديراً واحتراما ، ودعاء لك بثواب الدنيا وحسن ثواب الآخرة .

يا أبا متعب :

إن الشعب الذي أحببته وأحبك في يد أمينة ممثلة في أخيك ، وعضدك خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز – أيده الله – الذي على بركة من الله التف الشعب حول قيادته بفيض من مشاعر الحب والولاء والوفاء ، صفاً واحداً ثقة به ، ومحبة له ، مستمدتان في مجملها العام من معرفة وثيقة بحكمته ، وبعد نظره ، وجسوره الممتدة عبر أكثر من خمسة عقود مع مواطنيه دون استثناء ، ومفهومه للحكم ومنهجه كرجل دولة من الطراز الأول ، وموسوعة للعمل الخيري والإنساني ، موجهاً وداعماً ، وفهم عميق للوحدة الوطنية فكراً وممارسة ، وصاحب فكر ريادي يربط الحاضر والمستقبل بالإسلام ، وفضاءاته الرحبة والسمحة .

يافقيد الشعب والأمتين :

أنت اليوم في رحاب الله والموت حق ، وسنة الله في خلقه لكنك ستظل حياً بتاريخك الزاخر، وسيرتك الطيبة ، بانجازاتك ، ومواقفك التي لم تخش يوماً فيها لومه لائم ، ولا تشكيك حاقد ، ولا طعن من في نفسه مرض من عناكب السوء .

اسأل الله تبارك في علاه في إخبات وتبتل أن يسبغ عليك من شآبيب رحماته ، وأن ينزلك منزلة الصديقين والشهداء والصالحين ، والأخيار ، والأبرار وحسن أولئك رفيقاً ، وإنا لله وإنا إليه راجعون .

 

عبد الله بن عبد العزيز القنيعير

رئيس الوكالة الوطنية للإعلام



      ارسل السلام عليك يا أبا متعب لصديق       طباعة السلام عليك يا أبا متعب       أضف الصفحة للمفضلة      
200
3793701